المتصفح الرائع 2017 browser 360 الجديد الذي عليك تجربته | التقنية الجزائرية

y

مواضيع مفيدة ً

مواضيع مفيدة ً

 في الأونة الأخيرة أصبحت تظهر متصفحات مبنية على جوجل كروم بالجملة .. كل شركة تحاول القيام بشيئ جديد من الأجل التميز عن باقي المتصفحات ، لذلك و في إطار هذه الحملة أو الموجة التي تعج بمختلف المتصفحات إن صح التعبير سوف نقدم لكم متصفح 360 browser و الذي يتميز بمميزات جميلة دعونا نتعرف عليها الأن !



تعرف على متصفح 360 browser السريع و بمميزات رائعة إكتشفها الأن !
يمكنك تحميل المتصفح من الرابط الذي ستجده أسفل التدوينة ، أما بالنسبة لمميزات متصفح 360 Browser فكأول شيئ وجب ذكره أنه يتوفر على تصميم أنيق و بسيط كما أن المتصفح خفيف في الإستعمال كما سبق و أن تم إثبات ذلك عند التجربة ، و لا يشغل مساحة كبيرة من الرام بالمقارنة مع متصفح Google Chrome .



يتميز المتصفح بخاصية توجد بأعلى صفحة كل موقع تمكنك من منع الإعلانات أو السماح بظهور هذه الأخيرة ، كما أنه به خاصية تعمل على تحويل نوعية المتصفح إلى شكل الصفحة و كأنها تظهر في " Internet Explorer " لكن يمكنك إسترجاع الظهور العادي و الخيار الإعتيادي الذي هو " Webkit mode " ، كما و ما أعجبني شخصيا بمتصفح 360 Browser أنه به خاصية جميلة جدا من خلالها تستطيع كثم صوت الصفحة و بالمتصفح فقط لتبقى المقاطع الصوتية شغالة بالويندوز بشكل عادي ، أيضا توجد هنالك ما تسمى بـ"الـPop Out " و التي تمكنك من إستخراج فيديو من أي صفحة ويب بشكل مخصص.


رابط تحميل البرنامج : 360 Browser

  .^_^.
كان هذا موضوعنا لليوم فاذا واجهك اي مشكل يمكنك تركه في التعليق في الاسفل الى لقاء آخر باذن الله ^_^
      ملاحظة :يمكنك التعليق بسهوولة بدون الحاجة الى تسجيل الدخول في حسابك جووجل فكل ما عليك فعله هو استخدام المعرف مجهول في الخيارات ^_^.
إذا واجهكم أي مشكل فلا تترددوا بتركه في التعليقات و سيتم حله في أسرع وقت ان شاء الله
التسميات: ,

إرسال تعليق

من الرائع ان تشاركنا تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة، روابط لا علاقة لها بالموضوع لانه سيتم حذفها فوراً. فالتعليقات خاضعة للإشراف، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش , واحب ان انبهك انه عند تعليقك تستطيع متابعة التعليق من خلال " إعلامي " الموجودة اسفل يسار الصندوق.

Google ads Main JS

y

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.