مطاردة ... فى اخر اليل | التقنية الجزائرية

y

مواضيع مفيدة ً

مواضيع مفيدة ً

وكان الجو ممطر وعاصفا لأننا كنا في آخر الشتاء ..

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و مرحبا بكم في موقع التقنية الجزائرية, أنا كنت اعمل في إحدى شركات الملابس ، كنت اذهب إلى العمل عصرا وأعود للمنزل في ساعة متأخرة بعد منتصف الليل ، وكنت أحب أن أتمشى .
في ذات ليلة مررت بمحطة القطار في طريق عودتي وكان الجو ممطر وعاصفا لأننا كنا في آخر الشتاء .
حين اقتربت من بوابة المحطة رأيت خيال رجل طويل جدا . كنت مرعوبا منه لدرجة أني خفت أن أنظر نحوه ، وقررت أن أبتعد بهدوء ، لكن ما أن مشيت خطوة واحدة حتى أحسست بحجارة رماها علي ذلك الشخص المجهول ومرت من جانبي ، وحين مشيت بضعة خطوات أخرى للأمام وجدت حجارة أخرى تمر من جنبي ، لكن هذه المرة أقرب . فركضت بسرعة نحو المنزل ، واخذ ذلك الشخص يركض ورائي ، طاردني حتى نهاية المحطة .
في تلك الليلة عدت إلى المنزل ركضا . وقد علمت فيما بعد أن موقفا مشابها حصل لشخص آخر هو صديق أخي الأكبر .. وأنا أسئل الله أن يقينا شر الجن .. اللهم آمين .
  .^_^.

كان هذا موضوعنا لليوم فاذا واجهك اي مشكل يمكنك تركه في التعليق في الاسفل الى لقاء آخر باذن الله ^_^
      ملاحظة :يمكنك التعليق بسهوولة بدون الحاجة الى تسجيل الدخول في حسابك جووجل فكل ما عليك فعله هو استخدام المعرف مجهول في الخيارات ^_^.
إذا واجهكم أي مشكل فلا تترددوا بتركه في التعليقات و سيتم حله في أسرع وقت ان شاء الله
التسميات:

إرسال تعليق

من الرائع ان تشاركنا تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة، روابط لا علاقة لها بالموضوع لانه سيتم حذفها فوراً. فالتعليقات خاضعة للإشراف، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش , واحب ان انبهك انه عند تعليقك تستطيع متابعة التعليق من خلال " إعلامي " الموجودة اسفل يسار الصندوق.

Google ads Main JS

y

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.